تنزيل الاجراءات الاحترازية للوقاية من انتشار فيروس "كوفيد - 19" داخل فضاء جماعة طنجة

          على إثر إقرار المرحلة الثانية من التخفيف من الحجر الصحي بكافة أرجاء المملكة، وفي إطار الإجراءات الاحترازية الواجب اتخادها في هذه الظروف الاستثنائية، وإسوة بمختلف المؤسسات والإدارات والهيئات العمومية، ولضمان سلامة صحة الموظفين والمرتفقين، عملت جماعة طنجة إلى تعزيز وسائل المراقبة الصحية وعمليات التعقيم عند مدخل الإدارة، وبجميع طبقات ومكاتب قصر البلدية  لما لهذا الاجراء من أثر بالغ على السلامة الصحية للمواطنين والموظفين على حد سواء بغية الوقاية والحد من انتشار "فيروس "كورونا" المستجد.

          هذا وقد تم تحديد مجموعة من أماكن ونقط وضع وتثبيت الملصقات واللافتات واللوحات التحسيسية بمختلف مكاتب الإدارة خاصة تحديد مسارات الولوج والخروج المخصص احدهما للموظفين والثاني للمرتفقين.

          وتأتي هذه العملية مواكبة للإجراءات الاحترازية التي اتخذتها البلاد للحد من تفشي الوباء، في إطار  الترتيبات الوقائية للمحافظة على  السلامة الصحية ومن خلال وضع ملصقات إرشادية على الأرضيات ولوحات تحسيسية على الجدران تتعلق بشروط الوقاية بمداخل الإدارة، وكذلك تهوية المكاتب والتنظيف والتعقيم المستمر حفاظا ووقاية من انتشار الفيروس،

          وقد جاءت هذه التدابير إثر توصيات لجنة اليقظة التي عينتها الجماعة يوم 11 يونيو 2020، والمكونة من السيد "إدريس الريفي التمسماني" نائب رئيس جماعة طنجة رئيسا لها، والدكتور"جمال بخات" رئيس قسم حفظ الصحة والمحافظة على البيئة نائبا له، والسيد "نور الدين البدراوي" المدير العام للمصالح ، والسيد " محمد عبده العلوي الإسماعيلي" المهندس المعماري، والسيدة "بشرى الهندوزي" رئيسة قسم الموارد البشرية بالجماعة.

          هذا وقد لاقت هذه الإجراءات استحسانا لدى جميع الموظفين والمرتفقين، والذين أثنوا وباركوا هذا العمل النبيل، وهي مناسبة تؤكد فيها لجنة اليقظة على كافة الموظفين ضرورة الالتزام بجميع تدابير الوقاية الصحية من ارتداء للكمامات وتعقيم للأيدي وتباعد اجتماعي وكافة الاجراءات الاحترازية والوقائية المعتمدة.

 

ألبوم: 
مشاركة: