جماعة طنجة تواكب جهود تأمين فضاء السجن المحلي بالمدينة من فيروس (كوفيد 19).

في إطار حملات التعقيم والتطهير لمختلف الفضاءات والمرافق الإدارية والمؤسسات العمومية بالمدينة ، عرف يومه الأربعاء 15 أبريل 2020، السجن المحلي بطنجة  عملية واسعة للتعقيم والتطهير في إطار الإجراءات الوقائية الرامية إلى الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، وتدخل هذه العملية مواكبة لحملة التعقيم التي تقوم بها جماعة طنجة من خلال الفرقة التابعة لقسم حفظ الصحة وبتنسيق مع مختلف المتدخلين، والتي تروم تعقيم الفضاءات والمؤسسات العمومية في مختلف تراب الجماعة، تماشيا مع التعبئة الشاملة التي يعرفها المغرب لاحتواء الوباء.

هذه المبادرة تساهم في دعم الجهود المبذولة بشكل يومي على مستوى السجن المحلي بطنجة، على غرار باقي المؤسسات السجنية بالمغرب، من أجل ضمان السلامة الصحية للسجناء والموظفين على السواء.

ولا يفوتنا من خلال هذه الظرفية إلا أن ننوه بالعمل الجبار الذي يقوم به الطاقم الإداري وعمال التعقيم التابعين للجماعة من رئيس قسم حفظ الصحة والبيئة الدكتور "جمال بخات" ورئيس الخلية السيد محمد النوينو، وكافة العمال الموظفين العاملين في هذا الإطار من تضحيات وتفاني في أداء هذه الخدمة ومن روح عالية للمواطنة الحقة.

 

ألبوم: 
مشاركة: