عمدة طنجة والقنصل الاسباني يتفقدان خدمات مركز "للا خديجة" لترويض وصناعة وتقويم الأطراف لذوي الإعاقة الحركية

استجابة لدعوة رئيس اتحاد الجمعيات العاملة في مجال الإعاقة، قام كل من السيد محمد البشير العبدلاوي رئيس جماعة طنجة مرفوقا بالسيد عزيز الزيدي طائع رئيس مصلحة العلاقات الخارجية، والسيد  Pablo zaldivar القنصل العام الاسباني بطنجة، وبحضور السيد  محسن الراشدي رئيس اتحاد الجمعيات العاملة في مجال الإعاقة وأعضاء الاتحاد ورئيس المجلس الإداري للمركز ، بزيارة مركز الترويض وصناعة وتقويم الأطراف لذوي الإعاقة الحركية " للا خديجة "، يومه الخميس 20 فبراير 2020، وذلك من أجل الاطلاع وتفقد الخدمات النوعية التي يقدمها هذا المركز.

وتأتي هذه الزيارة للسيدين البشير العبدلاوي وبابلو زالديفار لمركز الترويض وصناعة وتقويم الأطراف لذوي الإعاقة الحركية " للا خديجة " بطنجة، أولا على هامش مبادرة القنصلية العامة الاسبانية بطنجة وبطلب من اتحاد الجمعيات حول الولوجيات المرتبطة بالممرات والفضاءات داخلها التي دشنتها مؤخرا، وكتقدير على هذه المبادرة سلم السيد محسن الراشدي وباسم الاتحاد تذكارا للسيد القنصل، وثانيا بحث سبل التعاون والشراكة بين الاتحاد والقنصلية وتطويره على غرار ما هو معمول بها مع جماعة طنجة.

هذا وكانت الزيارة مناسبة قام من خلالها السادة بجولة عبر مختلف مرافق المركز الذي تم تشييده في إطار شراكة بين المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ووزارة الصحة واتحاد الجمعيات العاملة في مجال الإعاقة بولاية طنجة ، ويحتوي ورشة للتصنيع (أربع قاعات) وقاعتين للترويض وقاعة للفحص الطبي وقاعة للاجتماعات وقاعات للانتظار ومخازن ومرافق إدارية أخرى.

ويندرج إحداث هذا المركز، في إطار برنامج محاربة الهشاشة والتهميش بالجهة، ومن شأن هذه المؤسسة الاجتماعية والطبية أن تساهم في مواكبة الفئات المستهدفة ورعايتها وتطويع إعاقتها مما يساهم بالتالي في إعادة إدماج عناصرها في محيطها الاجتماعي والاقتصادي.

 

ألبوم: 
مشاركة: