حضور جماعة طنجة فعاليات افتتاح الدورة الثالثة عشر للمهرجان الدولي للمسرح الجامعي

صورة kaoutar

احتضنت مدينة طنجة يوم أمس الاثنين 21 أكتوبر 2019 بالمركز الثقافي أحمد بوكماخ فعاليات افتتاح الدورة الثالثة عشر للمهرجان الدولي للمسرح الجامعي الذي تنظمه جمعية العمل الجامعي التابعة للمدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بطنجة تحت الرعاية السامية لجلالة الملك محمد السادس ،وذلك تحت شعار "المسرح.. موسيقى للجسم" والذي سيمتد إلى غاية 26 أكتوبر الجاري.

و بهذه المناسبة تشرفت السيدة فاتحة الزاير نائبة رئيس المجلس الجماعي لطنجة بحضور فعاليات افتتاح دورة هذا المهرجان، إلى جانب السيد محمد امهيدية والي جهة طنجة/تطوان/الحسيمة وعدد من المسئولين ونخبة من الفنانين والمثقفين وممثلي وسائل الإعلام.

هذا وتضمن برنامج المهرجان الذي انطلق على غرار السنوات الماضية، بتنظيم كرنفال من ساحة 9 أبريل وصولا إلى ساحة الأمم، عرض مجموعة من الأعمال المسرحية لفرق مسرحية تمثل المغرب ودولا أخر، إضافة إلى تكريم الممثلة المغربية مليكة العمري والكاتب المسرحي الزبير بن بوشتى.

كما سيتضمن برنامج المهرجان تنظيم العديد من الندوات والموائد المستديرة والورشات، لاسيما حول موضوع المسرح والتكنولوجيات الحديثة، إلى جانب فقرات للارتجال، وورشات لفائدة الأحياء الهامشية بالمدينة.

هذا و سيشارك في إطار المسابقة الرسمية للدورة 13 من المهرجان التي ستسلم في ختامها الجائزة الكبرى للمهرجان، إلى جانب جوائز السينوغرافيا والإخراج وجائزة أفضل ممثل وجائزة أفضل ممثلة، وجائزة حقوق الإنسان التي ستمنح للعرض المسرحي الذي يساهم في نشر وتعزيز حقوق الإنسان، 14 عرضا مسرحيا يمثل المغرب والعديد من البلدان، من بينها عمان ومصر وتونس وإيطاليا وبولونيا وليتوانيا والولايات المتحدة،

وللإشارة، فإن هذا الحدث الفني السنوي الدولي يشكل فرصة للقاء بين مختلف الفاعلين في مختلف شعب الفنون المسرحية، ومناسبة لاكتشاف العروض المسرحية المتميزة والمواهب الصاعدة و الانفتاح على ثقافة الغير، ويعتبر منبرا لإشاعة الوعي ونشر ثقافة السلام والتسامح.

 

 

ألبوم: 
مشاركة: