القنصل العام الإيطالي بالدار البيضاء في زيارة رسمية لجماعة طنجة.

في إطار توطيد العلاقات الثنائية المغربية الإيطالية، وتفعيلا لأدوار الدبلوماسية الموازية الذي أصبحت تلعبه الجماعات الترابية في تقوية العلاقات السياسة الخارجية المغربية، بانفتاحها سياسة على التمثيليات الدبلوماسية الأجنبية بالمغرب، استقبل عمدة مدينة طنجة السيد محمد البشير العبدلاوي، رفقة بنائبته السيدة فاطمة بالحسن، والسيد نور الدين البدراوي المدير العام للمصالح، والسيد عزيز الزيدي رئيس مصلحة العلاقات الخارجية، جناب القنصل العام الإيطالي في الدار البيضاء السيد Pier Luigi Gentile الذي كان مرفوقا بمديرة مكتبه السيدة Daniela Consentini، والسيد جيان فرانكو جينيلي نائب القنصل الفخري لإيطاليا في طنجة، بالإضافة إلى السيد محمد سامي بن جلول محلل تجاري بمكتب ICE بالدار البيضاء، يومه الاثنين 15 يوليوز 2019 بمقر الجماعة.

  وتأتي زيارة الود والمجاملة هاته للقنصل الإيطالي لجماعة طنجة لتقوية العلاقات الثنائية بين المغرب وإيطاليا، وكذا لتباحث أفق التعاون والتبادل في المجالات ذات الاهتمام المشترك، بحيث عبر السيد Pier Luigi Gentile عن مدى إعجابه بالتحولات الكبيرة والمتسارعة التي يشهدها المغرب عامة ومدينة طنجة بصفة خاصة، من خلال توفرها على بنية تحتية مهمة  ومشاريع مهيكلة جعلتها محطة جذب للاستثمارات الأجنبية ، وقطب سياحي واقتصادي وتجاري ينافس كبريات المدن الأوربية والإفريقية.

هذا وأشاد السيد القنصل على أن العلاقات المغربية الإيطالية كانت دائما متينة بالنظر للقيم المشتركة التي تجمع البلدين قيادة وحكومة وشعبا، منوها بحجم العلاقات السياسية والاقتصادية والتجارية التي تجمع البلدين الشقيقين.

من جانبه رحب السيد العمدة بضيف طنجة الكبير والوفد المرافق له، وأثنى على عمق العلاقات المغربية الإيطالية، كما أبدى استعداد جماعة طنجة لربط علاقات تعاون وشراكة مع مدن إيطالية والاشتغال على قضايا ذات الاهتمام المشترك.

وفي الختام  وكالتفاتة رمزية من الطرفين السيد عمدة طنجة وجناب القنصل العام الإيطالي في الدار البيضاء السيد Pier Luigi Gentile، تم تبادل هدايا رمزية توثق لروابط الصداقة والتعاون بين المملكة المغربية والجمهورية الإيطالية.

 

ألبوم: 
مشاركة: