للمرة السابعة يتوج شاطئ "با قاسم" بمنطقة أشقار بشارة اللواء الأزرق

صورة kaoutar

للمرة السابعة على التوالي تم يومه الجمعة 12 يوليوز 2018 أشرف السيد إدريس الريفي التمسماني نائب رئيس جماعة طنجة مرفوق بالسيد مولود النوراقي المدير العملياتي لشركة امانديس برفع اللواء الأزرق في  شاطئ "با قاسم" بمنطقة أشقار المطل على الواجهة الأطلسية غربي مدينة طنجة. وذلك في إطار اتفاقية الشراكة " شواطئ نظيفة 2019 " بين كل من جماعة طنجة، وولاية جهة طنجة تطوان الحسيمة، ومؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، بعد القيام بمجهودات استثنائية عبر تحسين جودة الاستقبال بشاطئ باقاسم، و ذلك بوضع البنيات التحتية الملائمة ، وكذا من خلال إجراءات ملموسة عبر الحملات التحسيسية لحث المصطافين على حماية موقع الاصطياف بهذا الشاطئ الجميل.

ومن بين الإجراءات المتخذة من طرف جماعة طنجة وبتنسيق وتعاون مع باقي الشركاء  خلال هذه السنة ، وتحت شعار حملة " شواطئ نظيفة " نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر :

- وضع البنيات التحتية و تجهيز الشاطئ من خلال إحداث مدرجات وممرات لتسهيل الولوج إلى الشاطئ بالنسبة للأشخاص في وضعية إعاقة ، إضافة إلى وضع البنيات التحتية للصرف الصحي مثل : رشاشات بالهواء الطلق ، مغسلة للأرجل مراحيض ، مراحيض مخصصة للأشخاص في وضعية إعاقة ، قسم للشرطة ، مركز صحي و كشك للوقاية المدنية.

- وضع لافتات تحسيسية : تتضمن رسائل تتعلق بحماية البيئة وبالأساس مكافحة النفايات البلاستيكية ، مدونة السلوكيات التي يجب التقيد بها في الشاطئ ، والبرامج التنشيطية المقترحة على المصطافين.

- خلق فضاء تتواجد به مظلات شمسية بالمجان ، رهن إشارة المصطافين .

- إحداث برجين للمراقبة .

-وضع سلات المهملات على طول الشاطئ لتحسيس الأطفال والكبار أيضاً بأهمية الحفاظ على نظافة موقع الاصطياف.

- تعيين فريق مكلف بالنظافة من أجل تعزيز نظافة الشاطئ .

- مقاعد لإعادة شحن الأجهزة الكهربائية بالطاقة الشمسية.

- فضاءات الألعاب للصغار ومسبح.

بالإضافة إلى ذلك ، وفي إطار العمليات التحسيسية والتنشيطية تم إنشاء  " قرية البيئة " من أجل استقبال الورشات الترفيهية والتربوية المندرجة ضمن البرنامج البيداغوجي " شواطئ بيئية " وهو برنامج تحسيسي من أجل الحفاظ على البيئة ، وقد تم تطويره من طرف أمانديس بشراكة مع الجمعية المغربية للشطار الصغار " . بالإضافة إلى إنشاء " قرية الجمعيات" وضعت رهن إشارة منظمة الهلال الأحمر المغربي التي وقعت معها أمانديس طنجة اتفاقية شراكة من أجل تنظيم عمليات تحسيسية وتنشيطية لفائدة المصطافين . وكذا خلق فضاء ثقافي يتم فيه عرض أفلام وثائقية ، وبالإضافة إلى كتب و مجلات موضوعة رهن إشارة المصطافين.

وتجدر الإشارة إلى أن هذه العلامة البيئية المعروفة على الصعيد العالمي تمنح من طرف مؤسسة التربية البيئية، وهي منظمة غير حكومية انخرطت فيها مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة منذ 2002. التي تترأسها الأميرة للا حسناء، في إطار البرنامج الوطني "شواطئ نظيفة"، الذي يهدف من جهة إلى التأهيل البيئي للشواطئ، كما يرمي من ناحية ثانية إلى تحسيس المصطافين بالحفاظ على الجودة البيئية للشواطئ.

وهكذا تقرر منح هذا التتويج البيئي لشاطئي "با قاسم" بمنطقة أشقار أحد شواطئ الواجهة الأطلسية لمدينة طنجة، ليحافظ بذلك على مكانته التي تبوأها منذ سنة 2010، كأحد الفضاءات الشاطئية التي تستجيب لمعايير الجودة والسلامة المتعارف عليها دوليا.

و في بلاغ لسابق مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة،أوضح أن اللواء الأزرق الذي يرفرف في 3687 شاطئا ب49 بلدا بأوروبا وإفريقيا وأمريكا، يعتبر علامة تقتضي الامتثال لمعايير صارمة، مشيرا إلى أن هذه العلامة السياحية الدولية التي أدخلت إلى المغرب من طرف مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة سنة 2002، تكافئ مجهودات الجماعات في ما يتعلق بالمبادرات المتخذة في مجال جودة مياه الاستحمام والإخبار والتحسيس والتربية على البيئة والوقاية والسلامة وتهيئة وتدبير الشواطئ.

 

ألبوم: 
مشاركة: