حضور جماعة طنجة فعاليات افتتاح مهرجان السينما الإفريقية طنجة– طريفة في نسخته السادسة عشر

صورة kaoutar

في أفق تثمين الروابط الثقافية مع الجارة الإسبانية وترسيخا للدور الريادي الذي أضحى يقوم به المغرب في القارة الإفريقية، وإيمانا بالدور الذي تطمح إليه مدينة البوغاز  المطلة على الضفة المتوسطية في التنمية الاجتماعية والثقافية.

انطلقت مساء أمس الخميس 25 أبريل 2019، بالمفوضية  الأمريكية بطنجة، فعاليات افتتاح مهرجان السينما الإفريقية طنجة– طريفة في نسخته السادسة عشر التي تنظمه جمعية باب البحار سينمسرح،. وذلك بحضور السيدة فاتحة الزاير نائبة رئيس المجلس الجماعي لمدينة طنجة المكلفة بالإشراف على التنمية الاجتماعية والثقافية بالجماعة. إلى جانب العديد من الوجوه السينمائية المعروفة على الساحة الإفريقية إضافة إلى مديرة المهرجان ولجنة تحكيمه، وأبرز الشخصيات الفنية والثقافية.

 وتعتبر هذه الفعالية، حسب الجهات المنظمة، فريدة من نوعها لأنها الوحيدة بين مثيلاتها في عالم الفن السابع، التي تَعبُر الحدود، حيث يتم تنظيمها تزامناً في أفريقيا وأوروبا في آن واحد.

كما أن مهرجان السينما الإفريقية هو الوحيد المختص في السينما الأفريقية بين كل مهرجانات السينما في العالم الناطق باللغة الإسبانية، وبذلك يتحول إلى باب لإفريقيا ولكن لأوروبا أيضاً.

 

ألبوم: 
مشاركة: