جماعة طنجة تعد خطة عمل للحد من الخسائر اللاحقة بالتأثيث الحضري

صورة kaoutar

ترأس السيد إدريس الريفي التمسماني نائب رئيس المجلس الجماعي لطنجة، مرفوقا بالنائبة السيدة نعيمة ابن عبود، اجتماعا مع المصالح  المعنية خصص لدراسة الحد من الخسائر الناجمة عن حوادث السير المتعلقة بالتجهيزات الكهربائية الخاصة بالإنارة العمومية وكذا بالأشجار وعلامات التشوير والطرق العمومية، وذلك يومه الثلاثاء 26 يونيو 2018 بمقر الجماعة.

أثناء النقاش تم التطرق إلى المشاكل المطروحة حول تتبع ملف تقييم الخسائر اللاحقة بالتأثيث الحضري والعراقيل المرتبطة بها من تحديد القيمة المالية وكذا إعداد الوثائق اللازمة المدلى بها من طرف المصلحة المعنية، مما يتطلب من الجماعة إيجاد آلية يتم الاعتماد عليها لتحديد مهام كل قسم أو مصلحة، خاصة مع عدم توفر هذه الأخيرة سواء على فواتير الإصلاح التي تقوم بها الشركة المكلفة بالصيانة عند الإتلاف، أو دفتر تحملات الصفقة باعتباره مرجع قانوني ومحدد لقيمة الخسائر

ورفعا لأي غموض حول الملفات المراد تقييمها، تم التأكيد على وجوب تأسيس قاعدة سواء بالنسبة للملفات القديمة أو الحديثة، الأمر الذي سيسهل التعامل مع مجموع الحوادث التي تتسبب في إلحاق خسائر مادية بأملاك الجماعة، وعلى إرساء آلية لضبط طريقة تدبير ملفات المتابعة في حق المتسببين في إلحاق خسائر مادية بأملاك الجماعة سواء تعلق الأمر بالتشوير الطرقي أو بأعمدة الإنارة العمومية أو المناطق الخضراء أو إتلاف الطرق..إلخ

حضر هذا الاجتماع كل من السادة:

- نادية اليدري رئيسة قسم الشؤون القانونية،

- عبد المحسن أزواغ  رئيس قسم الإنارة العمومية،

- توفيق المصابري رئيس مصلحة المناطق الخضراء،

- أحمد بنسلام عن قسم تنمية الموارد المالية،

- الناوي عبد الرحمان عن قسم الأشغال،

- عبد القادر باهو  رئيس مصلحة الإعلاميات،

- ذ. سعد السهلي محامي الجماعة.

ألبوم: 
مشاركة: