حضور عمدة طنجة حفل تقديم التقرير السنوي السادس 2017 لحالة البيئة والمآثر التاريخية لمدينة طنجة

بدعوة كريمة من مرصد حماية البيئة والمآثر التاريخية، وفي إطار علاقة التعاون والشراكة التي تجمعه بجماعة طنجة، تشرف السيد محمد البشير العبدلاوي رئيس المجلس الجماعي لمدينة طنجة مرفوقا بنائبه السيد محمد أمحجور، بحضور ندوة تقديم التقرير السنوي 2017 حول حالة البيئة والمآثر التاريخية بطنجة الذي نظمه المرصد، وذلك مساء يومه الجمعة 08 يونيو 2018، بفندق رويال توليب بطنجة.هذا وقد حضر ندوة تقديم التقرير السنوي 2017 نخبة من المسؤولين والفاعلين المدنيين والسياسين والمهتمين وممثلي وسائل الإعلام.

وتأتي هذه الندوة كتقليد سنوي يرموا من خلاله مرصد حماية البيئة والمآثر التاريخية بطنجة إلى الوقوف على المنجزات والمكاسب البيئية التي تم تحقيقها خلال سنة من الترافع، وهو ما استحسنه جميع المتدخلين لا السياسين ولا المدنيين من إعلاميين وفعاليات المجتمع المدني، بكون تجربة المرصد تجرية فريدة ورائدة على المستوى الوطني.

وللإشارة فإن مرصد حماية البيئة والمآثر التاريخية  تأسس في 19 غشت 2012، في سابقة أولى من نوعها في تاريخ مدينة طنجة، إذ اجتمعت لأول مرة مجموعة من الهيئات الحزبية والنقابية الأكثر تمثيلية، والعديد من الهيئات الوازنة داخل المجتمع المدني بمدينة طنجة و توحدت كلمتها حول قضيتي البيئة و حماية المآثر التاريخية بمدينة طنجة.

هذا وقد جاءت هذه  المبادرة في سياق التردي المستمر للموروث الأثري و الحضاري الذي بات مهددا بالتلاشي بفعل شتى أنواع الإهمال الذي يعرفه الوضع البيئي بالمدينة، خاصة مع النمو الحضاري الذي يشمل المدينة يوما بعد يوم. 

ورغم حداثة المرصد أصبح قوة اقتراحية يعتد بها في قرارات كل المجالس المنتخبة ولدى عدد من الهيئات والمؤسسات التي تجمعها بالمرصد اتفاقيات شراكة وتعاون، مثل جماعة طنجة،وبات أداة فعالة وحاسمة في تغيير الأوضاع المتردية في المجال البيئي بالمنطقة.

ألبوم: 
مشاركة: