حضور جماعة طنجة في حفل الإعلان الرسمي عن تصنيف تطوان كمدينة مبدعة في الصناعة التقليدية والفنون الشعبية من طرف اليونيسكو

بمناسبة تتويج مدينة تطوان كمدينة مبدعة من طرف منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) ،  وكأول مدينة مغربية ما بين تسع مدن بالقارة الافريقية، بعد الإعلان الرسمي يوم 31 أكتوبر 2017 لانضمامها لشبكة المدن المبدعة في مجال الصناعة التقليدية والفنون الشعبية.

 وتحت شعار " تطوان، إبداع عبر العصور"، انطلقت مساء الجمعة 05 ماي 2018 ، فعاليات الأيام الاحتفالية الخاصة بتتويج مدينة تطوان، والذي تشرف السيد محمد البشير العبدلاوي رئيس المجلس الجماعي لطنجة بحضورها، مرفوقا بنائبته السيدة فاطمة بن الحسن، إلى جانب حضور لافت غصت به جنبات القاعة الكبرى لعمالة تطوان تحت إشراف السيد عامل عمالة إقليم تطوان السيد يونس التازي وبمشاركة وازنة للسادة وزير السياحة والنقل الجوي والاقتصاد الاجتماعي و وزير الثقافة والاتصال والسيدة كاتبة الدولة لدى وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية  والاقتصاد الاجتماعي و المدير العام لوكالة إنعاش الأقاليم الشمالية و رئيس المجلس الإقليمي و رئيس جماعة تطوان و رئيس المجلس العلمي المحلي و رؤساء الجماعات الترابية والمنتخبون و رؤساء المصالح الخارجية وممثلي المنظمات والوكالات والجمعيات الدولية الشريكة و ممثلي المجتمع المدني وموظفي وموظفات جماعة تطوان ورجال الصحافة والإعلام.

هذا وقد عرفت الجلسة الافتتاحية أنشطة موازية كزيارة ميدانية لضيوف الجماعة للاطلاع على ما تزخر به مدينة تطوان من معلمات شاهدة على ذاكرة حية كدار الصنائع، وافتتاح المعرض الأول لربيع الحرف والصنائع .

كما شهدت  الجلسة الافتتاحية تقديم كلمات افتتاحية، أكدت أغلبها شرف مدينة تطوان بالاحتفال بهذا الحدث المتميز  والذي يبرز ما تزخر به المدينة من موروث ثقافي وفني هام، كما أن الاحتفالات و الأنشطة الموازية له فرصة للوقوف على مؤهلات المدينة والبحث عن أفاق جديدة لتطوير إبداعاتها ، وحيازتها على هذا التصنيف على غرار تصنيف 1997 ، بالإضافة إلى كون مدينة تطوان تعد أول مدينة مغربية تحظى بهذا التصنيف يدل على تميزها التاريخي الذي لم يكن وليد الصدفة بل نتاج لعدد من المتدخلين والمصالح الخارجية والفعاليات التي انخرطت في ملف متكامل لتقديمه  لليونيسكو . ولعل هذا التتويج هو مرحلة مهمة وحافز جديد ودفعة للمدينة في مختلف المجالات وجب الحفاظ عليه وإنزاله عبر مقاربة تشاركية لمختلف المتدخلين نحو تطور تنموي للمنطقة وتنفيذا لبعض مضامين التنمية الحضرية التي أطلقها صاحب الجلالة الملك محمد السادس.

واختتم الحفل بالتفاتة  ذات معاني سامية تمثلت في تكريم مستحق لعدد من الصناع التقليديين المبدعين بالمدينة الذين تفننوا في الحرف التقليدية  التي اشتهرت بهم  وعلى أيديهم.

هذا وستستمر فعاليات الاحتفال بتتويج مدينة تطوان مدينة مبدعة بتقديم ندوات وورشات ومعارض وتقديم جوائز تحفيزية ودورات تكوينية لفائدة الصناع التقليديين وتوقيع اتفاقيات للتعاون والشراكة ،وذلك من 04 لغاية 13مايو2018 .

ألبوم: 
مشاركة: