عمدة طنجة في مراسيم استقبال السفينة الشراعية الفرنسية "إرميون" بميناء طنجة المدينة

حطت السفينة الشراعية الفرنسية "إرميون"  بميناء طنجة المدينة، كأول محطة  لها قبل إكمال رحلاتها في اتجاه عدة مدن في البحر الأبيض المتوسط  خلال أربعة أشهر. وهي نسخة عن فرقاطة "لافاييت " حاملة شعار الحرية والسلام والتضامن والعيش المشترك.

وتعتبر هذه هي الرحلة الثانية لهذه السفينة، والتي ستقودها هذه المرة إلى القارة الإفريقية عبر بوابة مدينة طنجة حيث ستظل راسية بميناء المدينة  لعدة أيام.

هذا وعرفت مراسيم الاستقبال الرسمي لهذه السفينة حضور عمدة طنجة السيد محمد البشير العبدلاوي عمدة مدينة طنجة يومه الجمعة 9 مارس 2018 بميناء طنجة المدينة، إلى جانب كل من السادة وزير العدل محمد أوجار، و محمد اليعقوبي والي جهة طنجة تطوان الحسيمة، ورئيس الجهة إلياس العماري، وعبد الحميد أبرشان رئيس المجلس مجلس الاقليمي، ووالي أمن طنجة، ورئيس غرفة الصناعة والتجارة والخدمات بجهة طنجة تطوان الحسيمة عمر مورو،  وسفير فرنسا بالرباط، والقنصل العام الفرنسي بطنجة، والأمينة العامة للمنظمة الدولية الفرنكفونية ميشل جان، ومحمد أفقير رئيس مقاطعة المدينة بالإضافة إلى عدد من المسؤولين الأمنيين والعسكريين.

ويشارك في هذه الرحلة، بالإضافة إلى طاقم من البحارة، حوالي 350 متطوع، بينهم 100شاب من مختلف الدول الفرنكوفونية، وذلك بهدف دعم المبادرات الشبابية في مختلف المجالات، وخاصة فيما يخص الإبداعات الفنية، وإنشاء المقاولات الصغرى.
ألبوم: 
مشاركة: