حضور جماعة طنجة في الدورة الأولى ل "منتدى طنجة لطرب الآلة"

انطلقت يومه الجمعة 09 فبراير 2018 الدورة الأولى من منتدى طنجة لطرب الآلة تحت شعار "مقاربة شمالية في تطور الموسيقى الأندلسية المغربية"، والذي تشرفت السيدة نعيمة ابن عبود نائبة رئيس المجلس الجماعي لمدينة طنجة بحضور فعالياته نيانة عن رئيس جماعة طنجة، مرفوقة بالسيدة فاتحة الزاير نائبة الرئيس، وذلك بالمركز الثقافي أحمد بوكماخ بطنجة.

وتهدف هذه التظاهرة الثقافية التي نظمتها  جمعية "روافد موسيقية"  بتعاون مع جهة طنجة-تطوان- الحسيمة إلى تسليط الضوء على الموسيقى الأندلسية المغربية والمغاربية عموما، باعتبارها تاريخ حضاري وتراكم عبر الأزمان، تدارسته الأجيال بفضل المغرب الكبير الذي جاء بأول  مدرسة جعلت هذا الفن ذو صبغة عالمية عبر آلة العود التي أضفت جمالية على الطرب الأندلسي.

وقد عرف المنتدى مشاركة ثلة من الباحثين في الموسيقى من المغرب وتونس وإسبانيا، إلى جانب خيرة من الممارسين الذين اجتهدوا في الحفاظ على أسلوب الأداء المميز عزفا وغناء بالمدرسة الموسيقية الشمالية.

وقد تخلل برنامج المنتدى تنظيم مائدتين مستديرتين حول طرب الآلة، وافتتاح معرض صور بعنوان “أقطاب موسيقى الآلة بالمغرب”، وتوقيع كتاب “النوبات الأندلسية المدونة بالكتابة الموسيقية، الجزء 9 – نوبة الاستهلال”، وتوقيع ألبوم “صدى الأندلس” للفنانة عبير العابد مع مجموعة الموسيقى الأندلسية بأمستردام.

وتطمح هذه المبادرة أيضا إلى خلق ثقافة موسيقية تعم الجهة الشمالية، التي تنتمي إليها، وجسر ثقافي يربطها بباقي مدن المملكة التي بدورها حافظت وطورت موسيقى الآلة مثل فاس ومكناس وسلا والرباط والدار البيضاء و الصويرة وأسفى ومراكش، دون نسيان أن تطور وانتشار هذا الفن الموسيقي العريق مرتبط أيضا بعلاقاته التاريخية مع البلدان المغاربية وبلدان جنوب القارة الأوروبية.

 

ألبوم: 
مشاركة: